من واقع الحياة !!

عندما تكون الأخطاء ذات فائدة.. حتما سوف يكون لها اثر جيد على حياتك

فقد تساعدك للوصل لما تريد بأسهل الطرق وأسرعها أيضا  

فنعلم جميعا أن ..

تأسيس علم النحو ابتدأ بغلطه من ابنة أبو الأسود عندما قالت لوالدها

(( ما أجملُ السماء ؟ ))  بضم اللام .. فأجابها .. (( نجومها ))

 مع العلم أنها أرادت فقط أن تقول إن السماء جميله  – بفتح اللام في أجملَ –

بسبب ذلك الخطأ تأسس علم ..

اذكر أيضا عمرو بن عثمان بن قنبر الشهير بـ سيبويه – ومعناها رائحة التفاح بالفارسي –

ترك دراسة الحديث الشريف واتجه إلى علم النحو بسبب غلط نحوي أخطأ في تصحيحه

وكانت سبب في إتقانه هذا العلم وهو فارسي الأصل .

فقط استغلال الأخطاء بالطريقة المناسبة يساعدك للاستفادة منها

وبالتالي فالعكس صحيح ..

من روائع الأدب الفرنسي  

شاب فرنسي طموح تزوج بكاتبه طموحه في احد القرى

وانتقل للعيش بشقة رائعة في احد أحياء باريس الراقية

حيث كان يحلم بأن يكون رسام مشهور

وكانت هي تحلم بتأليف أجمل القصص

وقد بدا الحلم يتحقق ..

وفي احد الأيام .. دعيا إلى حفل في احد القصور الفرنسية

ذهب الزوجة إلى جارتها الغنية التي تعرفت عليها منذ مدة بسيطة

 لطلب عقد لؤلؤي لليله واحده فقط

فأوصتها بالمحافظة عليه ..

وبعد نهاية الحفل اكتشفت الزوجة ضياع العقد اللؤلؤي ..

فقرار شراء عقد جديد .. بدون علم تلك الجارة

بأسرع وقت ممكن ..

النتيجة قروض خيالية من أكثر من بنك

بفوائد عالية وسندات كبيرة ..

اضطروا للانتقال من الشقة ، لغرفة في احد الأحياء الفقيرة

ولم يكفي هذا ..

فأصبح الزوج يعمل في تحميل البضائع

والزوجة خادمة في البيوت ..

وبعد أكثر من 25 عاما وبعد أن ضاع شبابهما وأحلامهم

قابلة الزوجة تلك الجارة في سوق للفاكهة

فدار بينهما الحديث التالي :

الجارة : عفوا أظن أنني أعرفك ؟ أنتي .. ؟

الزوجة : نعم أنا !!

الجارة : ماذا حدث لك ؟ حالك مزرية  ؟

الزوجة : ممم .. هل تذكرين العقد الذي استعرته منك سابقا .. لقد ضاع مني ..

واضطررت لشراء عقد جديد بفوائد ربوية عالية ولازلنا نسدد قيمته .

الجارة : العقد .. لماذا لم تخبريني بذلك فهو مصنوع ولا يسوي 5 فرنكات !!!

 

قصة مأساوية فعلا .. سببها خطأ

أداء إلى فشل ..

الكل منا يخطأ

ولكن السؤال هنا ..

كيف استفيد من أخطائي ؟ أو على الأقل الخروج منها دون أي ضرر – مادي كان أو معنوي – ؟

Majeed

Advertisements

~ بواسطة majeed99 في 31/01/2010.

3 تعليقات to “من واقع الحياة !!”

  1. للأسف وبكل جدية ..
    الاغلبية يحاولون فقط عند الوقوع في الخطأ معرفة كيفية خروجهم من هذا الخطأ .. ربما انهم لن بعاودون تكراره هذا فقط هو ماتعلموه من خطأهم ..
    بصدق كنت من ذلك النوع فيما مضى ..
    قد استفيد ان اصلحت خطأي .. ربما قذ يكون باعتذار وقد اكسب ود قلب كنت لا اعيي له اي اهتمام ..
    ربما بنصح ليتجاوز من وجهته ماوقعت به فيلقي له بالاً ..

    ليس مجرد ان اخطأ يطلق علي بأن مخطئه .. ربما ان اقف صامدة امام خطأي .. هنا يجزم بأني قد اخطأت بالفعل ..

    تحيتي واحترامي ..

  2. والله قهر

    بصراحه نادرا ما يستفيد الواحد من اخطاءه او دافع للشخص للتقدم

    الا عند العظماء كالعلماء اللي ذكرت

    اما الباقين يا تحطمه يا يقول يالله الخراج

    دمت سعيدا دائما

  3. للأسف اغلب الناس الآن يظن آنه إذآ أخطأ انتهى كل شيء وهذا خطأ ..

    وصدق الشاعر إذ يقول ..

    لا تحسبن المجد تمرا أنت آكله لن تبلغ المجد حتى تلعق الصبرا
    تحيآتي اخوي مجيد ..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: